google-site-verification: google07c16c3ae1b52831.html ="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js" google-site-verification: googlea67dc5c06a4fa0ab.html google-site-verification=Ze2fOF4zLF6PUs8g3BtsqTwTJb2IXujgA53A_JOAC8o [google804173d39f1c53c5.html] Free Website Visitors مدونة هدهد التعليمية والرياضية ...تعلم الكيمياء+ ثقافة وفنون.: أضرارو فوائد القهوة* <iframe frameborder='0' height='8231' marginheight='0' marginwidth='0' src='https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLScO3fTt6mxhVEyJg4HLb6VH3WhnXiuAFeoMn3n55Z9Y9MJjmw/viewform?embedded=true' width='640'>جارٍ التحميل…</iframe>

Translate

Powered By Blogger

قناة ashraf alhadi1+الكيمياغدارة

قناة ashraf alhadi1+الكيمياغدارة
شرح وبث مباشرومراجعةوامتحانات للمرحلةالثانويةنظام حديث22

الثلاثاء، 17 سبتمبر 2019

أضرارو فوائد القهوة*

**القهوة/ من المشروبات الساخنة أو الباردة التي تُحضّر عن طريق تخمير مسحوق بذور البُنّ، حيث تكون هذه البذور داخل ثمرة البٌنّ، وتمتاز أشجار البُنّ بأنها تستطيع العيش لما يُقارب المئة سنةً، وتُنتج بشكل كبير بين السنة السابعة، والعشرين، وقد تُنتج الشجرة الواحدة ما يعادل 4.53 كيلوغراماُ من البنّ خلال هذا الوقت، ويتمّ حصاد ثمارها عندما يتحوّل لونها للون الأحمر، ويتمّ بعد ذلك تجفيف بذورها في أشعة الشمس، أو بطُرُق أخرى، ثمّ تُخمّر بهدف تحسين مذاق القهوة، ثمّ تُزال القشور والشوائب منها، وتُحمّص، وتُطحن لتُستخدم في تحضير مشروب القهوة.
**هناك افتراض شائع بين الناس أنّ شرب القهوة عادة سيّئة، ويتّهم الكثيرون القهوة بكونها سبباً للعديد من المشاكل الصحية، مثل أمراض القلب والشرايين وبعض أنواع السّرطان، ولكن جاءت العديد من الدّراسات العلمية الحديثة التي تشير إلى الفوائد الصحية للقهوة، والتي يمكن أن تتفوّق على مخاطرها إذا ما تمّ تناولها بكميات مُعتدلة، في حين يمكن أن تكون الأضرار والمخاطر الصحية المرتبطة بتناول القهوة بكميات معتدلة هي ليست بسبب القهوة ولكن بسبب السلوكيات غير الصحية التي ترتبط بشرب القهوة والتي تكون أعلى لدى الأشخاص الذين يتناولون القهوة ممن لا يتناولونها، مثل تدخين السجائر وقلة النشاط البدنيّ، كما أنّ إضافة السكر والكريمة المُبيّضة إليها يجعل منها مصدراً عاليَ السّعرات الحراريّة والدّهون، الأمر الذي يمكن أن يسبّب زيادة الوزن ويرفع من خطر الأمراض المتعلّقة بها.

  • تُصنَعُ القهوة من بذور القهوة الخضراء والتي تتحوّل إلى اللون البني بعد تحميصها، وتُحضَّر من خلال تحميص ثمارِ شجيرة القهوة (الاسم العلمي: Coffea arabica) دائمة الخضرة وتُزرَع في الكثير من المناطق الاستوائيّة، بما فيها البرازيل والمكسيك وإثيوبيا وكولومبيا، ويصل طول هذه الشّجيرة إلى 8 أمتار تقريباً، ومن الجدير بالذكر أنّ القهوة تحتوي على الكافيين الّذي يُحفِّز الجهاز العصبي المركزي والقلب والعضلات.

**القهوة الخضراء//
*تعود زراعة القهوة إلى القرن الخامس عشر في شبه الجزيرة العربية، حيث بدأت تجارتها في اليمن، وتوسعت في القرن السادس عشر إلى مصر، وسوريا، وتركيا، وانتشرت في كافة أنحاء قارة أوروبا بحلول القرن السابع عشر؛ بعد أن سبقتها القصص والروايات عن ذلك المشروب الأسود غير المعتاد، وذلك خلال أوقات زيارة آلاف الحجيج كل عام ومن كافة أنحاء العالم إلى بيت الله الحرام في مكة، ويُطلق مصطلح القهوة الخضراء على حبوب البنّ بعد استخراجها من ثمرة القهوة؛ حيث إنّ القهوة الخضراء تتكون من حبوب القهوة النيئة قبل تحميصها، وتمتاز بزيادة تركيز حمض الكلوروجينيك (Chlorogenic acid) الكيميائي والذي يُعتقد بأنّ له فوائد صحية للجسم، على عكس عملية التحميص التي قد تؤدي إلى خفض مستويات هذا الحمض في القهوة، ويعدّ مستخلص القهوة الخضراء (Green coffee extract) من الأغذية الوظيفية ( Nutraceutical)، والتي تعرّف على أنّها مواد موجودة في الطبيعة، وتُستخدم كبدائل غذائية في معظم الأحيان.
**أضرارالقهوة//

  • تعدّ القهوةُ آمنةً للبالغين بشكلٍ عام، لكنّ شرب أكثر من 6 أكواب يومياً قد يسبِّب التّسمُّم بالكافيين (Caffeinism)، كما أنّه قد يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض مثل القلق والاهتياج، ومن الجدير بالذكر أنّ استهلاك الكثير من القهوة يومياً قد يؤدي إلى المعاناة من حالة الاعتماد على القهوة، بمعنى ظهور الأعراض الانسحابية (Withdrawal Symptoms) على المصاب في حال تقليل كميّة القهوة أو التوقف عن شربها فجأة، كما أنّ الكافيين الموجود في القهوة يمكن أن يُسبِّب الأرق والإسهال أيضاً، ومن الأضرار الأخرى لاستخدام القهوة ومحاذيرها:
  • زيادة مستويات الكوليسترول وأمراض القلب: حيث إنّ شرب القهوة غير المفلترة يزيد من معدّلات الكوليسترول الكليّ، والبروتين الدهنيّ منخفض الكثافة ( LDL Cholesterol) المعروف بالكوليسترول الضّار والدهون الثلاثية في الدّم، لكنّ استخدام فلاتر القهوة يُقلّل هذه المشاكل، لذلك لا يُنصَح الأفراد الذين يُعانون من أمراض القلب بشرب أكثر من 5 أكواب يوميّاً، كما وُجد أنّ شرب كميّة كبيرة من القهوة بالنّسبة للأشخاص المُعرّضين للإصابة بأمراض القلب، وغير المُعتادين على شرب أكثر من كوب واحد من القهوة يزيد من خطر إصابتهم بالجلطات القلبيّة خلال ساعةٍ من شربها، لكنّ هذه المشكلة لا تكاد تُذكَر بالنّسبة للأشخاص المُعتادين على شرب كميّات كبيرة من القهوة.
  • اعتبارات خاصّة حول الحمل والرّضاعة الطّبيعيّة: إذ يُعدّ شرب كوبين من القهوة، أو ما يعادل 200 ميليغرامٍ من الكافيين آمناً خلال فترة الحمل، ولكنّ شرب كميّة أكبر من القهوة يمكن أن يزيد من خطر حدوث الإجهاض أو الولادة المُبكّرة، أو ولادة طفلٍ منخفض الوزن مقارنةً بعمره، كما أنّ شرب كوبٍ أو كوبين من القهوة يومياً يُعَدّ آمنًا بالنّسبة للنّساء المُرضِعات وأطفالهنّ، لكنّ شرب كميّات كبيرة من الكافيين قد يؤدّي إلى حدوث اضطراباتٍ في النّوم نتيجة تهيُّج قناة الرّضيع الهضميّة
  • مشاكل العظام: حيث إنّ الكافيين الموجود في القهوة يزيد من كميّة الكالسيوم التي تُطرح في البول، ممّا يؤدّي إلى إضعاف العظام، ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام بتقليل الكمية التي يستهلكونها من الكافيين إلى أقلّ من 300 ميليغرامٍ في اليوم.
  • ارتفاع ضغط العين: فشرب القهوة التي تحتوي على الكافيين يزيد الضغط داخل العين؛ حيث يبدأ ذلك خلال 30 دقيقة من شرب القهوة ويستمرّ 90 دقيقة على الأقلّ، وقد يؤدّي ارتفاع ضغط العين إلى زيادة خطر الإصابة بالجلوكوما المعروفة بالمياه الزرقاء ( Glaucoma).
  • الزيادة من سوء أعراض القولون العصبي: حيث إنّ شرب كميّاتٍ كبيرة من الكافيين يزيد الإسهال سوءاً، كما أنّه يزيد أعراض القولون العصبي سوءاً أيضاً.

**فوائد القهوةاستهلاك القهوة بكميات معتدلة 
*وجدت الأبحاث العلمية أنّ تناول القهوة غير المُفلتَرة، مثل القهوة المغلية أو الإسبرسو، يُقلّل من معدل الوفيات، ولكن ذلك قد لا يكون صحيحاً في الأشخاص اليافعين الذين يتناولون القهوة بكميات كبيرة.

  1. يُقلّل تناول القهوة من بعض الأمراض، مثل السكريّ من النوع الثّاني، ومرض باركنسون، وبعض أمراض الكبد.
  2. تحتوي القهوة على كميّات عالية من مُضادّات الأكسدة.
  3. تعتبر القهوة مشروب منبه وترفع من مستوى النّباهة واليقظة.
  4. تخفض القهوة من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
  5. تخفض القهوة من خطر الإصابة بحصوات المرارة.
**هديةالبوص.......
*فوائد أخرى للقهوة الخضراء
*تمتلك القهوة الخضراء العديد من الفوائد للإنسان، إلا أنه لا توجد أدلة علمية كافية لتأكيد هذه الفوائد، ومن فوائدها:
تقليل مستويات ضغط الدم؛ حيث لاحظت إحدى الدراسات القديمة في اليابان أنّ استهلاك الذكور الذين لا يعانون من أيّ مشاكل في ضغط الدم لمستخلص القهوة الخضراء الذي يحتوي على 50-140 ملغرامٍ من حمض الكلوروجينيك يومياً ولمدة 4-12 أسبوعاً، يقلل من الضغط الانبساطي بما يقدر بـ5-10 درجات ميليمتر زئبقي (بالإنجليزية: mm Hg) بينما تنخفض مستويات الضغط الانقباضي بقيمة 3-7 درجات ميليمتر زئبقي.
يمكن أن تستخدم في بعض الحالات مثل مرض الزهايمر، ومرض السكري من النوع الثاني ( Type 2 diabetes).
*الآثار السلبية للقهوة الخضراء
تعدّ حبوب القهوة الخضراء آمنة بشكل عام عند استهلاكها، ويمكن القول إنّ الاستهلاك اليوميّ لكمية تصل إلى 480 ملغرام من مستخلص القهوة الخضراء يعدّ آمناً لمدة 12 أسبوعاً، إلا أنه قد تكون هناك بعض الآثار الجانبية للإكثار من القهوة الخضراء، وفيما يلي نذكر أهم هذه الآثار:يمكن أن يسبب الكافيين الموجود في القهوة الخضراء اضطراباتٍ نزفية (Bleeding disorder) شديدة.ينصح بتجنب تناول القهوة الخضراء للمرأة الحامل والمرضع، إذ لا توجد أدلة علمية كافية تثبت سلامة استهلاكها خلال هذه الفترة.يؤدي استهلاك كميات كبيرة من حمض الكلوروجينيك خلال فترة زمنية قصيرة إلى زيادة معدل الحمض الأميني هوموسيستين (Homocysteine) والذي يرتبط بأمراض القلب.
يمكن أن يتسبب الكافيين الموجود في القهوة الخضراء باختلال في معدلات السكر في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، لذلك يُنصح بالاعتدال في استهلاك القهوة الخضراء مع مراقبة معدلات السكر في الدم باستمرار.
قد يؤدي الكافيين الموجود في القهوة الخضراء إلى الإسهال، وخصوصاً عند استهلاكه بكميات كبيرة.
يمكن أن يسبّب استهلاك الكافيين ارتفاعاً في ضغط الدم عند الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض، ومن الجدير بالذكر أنّ تأثير الكافيين الموجود في القهوة المحمصة أو مصادر الكافيين الأخرى يكون أقلّ مقارنةً يالقهوة الخضراء.
يمكن أن يتسبب الكافيين بمنع امتصاص الكالسيوم، مما يؤثر في سلامة العظام. لذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام (بالإنجليزية: Osteoporosis) بتقليص كميات استهلاكهم من الكافيين لأقل من 300 ملغرام لكل يوم.
يزيد الكافيين من خطر الإصابة بالغلوكوما (Glaucoma) أو ما يُعرف بالمياه الزرقاء، وذلك لأنه يؤدي إلى زيادة الضغط داخل العين خلال نصف ساعة بعد شربه، وقد يستمر هذا التأثير لمدة 90 دقيقة.

يجب الأخذ بعين الاعتبار أنّ القهوة الخضراء تحتوي على الكافيين كالقهوة المحمّصة، وبالتالي فإنّها تسبب نفس الآثار السلبية للكافيين التي تسببها القهوة المحمّصة، ومن هذه الآثار؛ الأرق ( Insomnia)، والتوتر (Nervousness)، واضطرابات في المعدة، والغثيان (بالإنجليزية: Nausea) والتسارع في نبضات القلب، والزيادة في كمية البول المطروحة، كما يؤدي استهلاك كميات كبيرة من الكافيين الموجود في القهوة إلى الصداع، والقلق (Anxiety)، والطنين في الأذنين.

ليست هناك تعليقات:

مشاركة مميزة

الماءفوائد شرب الماء

    **يعتبر الماء بأنّه الشريان الرئيسي للحياة. ومصدر طبيعي وصحيّ ومرطّب فعّال لكل الجسم؛ فالمعدة تقوم بامتصاصه بكلّ سهولة؛ حيث لا تكون هناك...